الرئيسية / اخبار السودان السياسية الرياضية الاقتصادية / حسن حقق إعجازاً في شهادة لندن وأمنياتي لأبنائكم

حسن حقق إعجازاً في شهادة لندن وأمنياتي لأبنائكم


حفيدي حسن محمد حسن سليمان اسعد كل محس (حلفا) ومحس (سكوت بصفة خاصة أهل توتي) بل اسعد قبلهم كل شعب السودان ليس لأنه حقق المركز الأول في شهادة لندن الثانوية ففي كل السنوات السابقة هناك من حقق وسيحقق هذا المركز في السودان ولكن حفيدي هذه المرة تمثل إعجازه غير المسبوق بأنه حقق هذا المركز في هذه الدورة بالنمرة الكاملة وبامتياز حيث حقق المركز بالدرجة الكاملة مائة في المائة في كل المواد حيث حقق الدرجة الأولى في كل المواد في اول سابقة للسودان وبهذه النتيجة يحقق للسودان ان يكون شريكا في هذا المركز لكل من حققه بالنمرة الكاملة على مستوى العالم بل وان يكون صاحب المركز الأول على مستوى العالم ففي هذه الدورة إذا لم يكن هناك من حقق النمرة الكاملة في كل المواد مما يميزه انجاز كأول انجاز للسودان في شهادة لندن سواء منفردا أو بالشراكة مع من نجح على مستوى العالم في تحقيق المركز بالنمرة الكاملة في المواد الثمانية لهذا لا يقف انجازه.
هذا على محس(حلفا) ومحس(توتي سكوت) وإنما للسودان كله لما حققه على مستوى عالمي ولعلني بهذا ادعوا الله وأتمنى ان يتوافق كل أبناء السودان في تحقيق النمرة الكاملة في شهادة لندن لأنه إعجاز يضع السودان ضمن الأرقام العالمية على في شهادة لندن وبهذه المناسبة لا يفوتني بل ولا يفوت كل أسرتنا ومحس حلفا ومحس توتي ان نعبر عن شكرنا وتقديرنا لمدرسة الثانوية التي تحقق هذا الانجاز تحت رعايتها وإشرافها (المدرسة الانجليزية للعلوم العامة) بالخرطوم بل ويمتد تقديرنا ل (مدرس القبس الانجليزية أساس) التي أسست ومهدت لهذا الانجاز في مراحل حفيدي الأولية وهى تضع الأساس لما حققه حفيدي من انجاز.
وبالطبع لا يفوتني ان أشيد بصفة خاصة بوالدة حفيدي حسن ابنتي سهيلة التي فرغت نفسها لابنها حسن بصورة كاملة راعية له طوال مراحله الدراسية حتى تحقق له هذا الانجاز وأمنياتي ان يكون هذا هو دور كل الأمهات ألا تشغلهم الظروف الاجتماعية عن دعم أبنائهم في مراحلهم التعليمية لا — أكثر


Source link

شاهد أيضاً

#أعمده || ﺳﺎﺧﺮ ﺳﺒﻴﻞ || ﺍﻟﻔﺎﺗﺢ ﺟﺒﺮﺍ || ‏( ﻭﺃﺧﺪﻭﺍ ‏) ﻋﻠﻰ ﻛﺪﻩ ﻋﻠﻰ ﺯﻣﺎﻧﻨﺎ ﻛﺎﻥ ﺃﺳﺘﺎﺫ…

#أعمده || ﺳﺎﺧﺮ ﺳﺒﻴﻞ || ﺍﻟﻔﺎﺗﺢ ﺟﺒﺮﺍ || ‏( ﻭﺃﺧﺪﻭﺍ ‏) ﻋﻠﻰ ﻛﺪﻩ ﻋﻠﻰ ﺯﻣﺎﻧﻨﺎ ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *